شكرا سيد ترامب

 

Akramكان هناك شيء من الميل إلى  عدم تقدير دونالد ترامب، لكن مع وصوله إلى السلطة اكتشفت أنه يمكن أن يكون مفيدا جدا في خدمة القضايا العربية، كيف ذلك؟! سأخبركم بما أعرفه.

في حوزتي نسخة حصرية لجلسة التخطيط الاستراتيجي الأخيرة لترامب وفريقه، حيث قال رجل الأعمال الكبير “يزعجني أن العالم العربي في مثل هذه الحالة من الانقسام والبؤس، خصوصا أن هذا الوضع المؤسف يرجع بشكل كبير إلى أخطاء أسلافي من الرؤساء الأمريكيين”، وسأل ترامب فريقه “ما الذي يمكننا القيام به لتوحيد العرب؟”.

استمر في القراءة

بواسطة akmiknas