الرقابة والقرار

ها هو يوم جديد مليء بالحماس والتفاؤل، تستيقظ فيه باكرا، تنهي بعض أنشطتك الصباحية، تتأنَّق، تركب سيارتك متجها إلى عملك، تتأمل الطريق أمامك، تقلب في ذهنك مشاريعك وأعمالك ومهام موظفيك، تعتقد أن هذا اليوم استثنائي ستتمكن فيه من إطلاق وتطوير وإكمال مشاريع كبيرة، تدخل مكتبك، تبدأ بعقد الاجتماعات وإجراء الاتصالات وإرسال واستقبال رسائل البريد الإلكتروني.

لكن عند المساء تدرك أنك أمضيت ساعات عمل طويلة وشاقة تعمل على حل المشاكل وتخطي العوائق وإطفاء الحرائق، والسبب في ذلك ربما يعود بشكل جزئي لعوامل ذاتية تتعلق بشركتك وموظفيك، ولكن من خبرتي الطويلة في قطاع الأعمال والمشروعات أقول إن السبب الأساسي هو أن الأنظمة والإجراءات الحكومية ليست سريعة وشفافة بالقدر الكافي، وتتقدم ببطئ شديد قياسا بتقدم الأعمال. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

توازن الرعب

اعتقد أن الرومانسيين والحالمين فقط هم من يعتقدون أن أمريكا ستزيل النظام الإيراني مثل ما فعت مع النظام العراقي. قد يشتد زئير واشطن مع رئيس مثل ترامب، ويخفت مع رئيس آخر مثل أوباما، لكن حالة اللاحرب واللاسلم وتوازن الرعب الذي تخلقه وتغذيه الولايات المتحدة في منطقة الخليج العربي لن ينتهي. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

درس من لبنان

بعد غياب نحو عام كامل عن مسقط رأسي، لبنان، استثمرت عطلة عيد الفطر لقضاء هذه المناسبة السعيدة بين الأهل والأصدقاء في بيروت تحديدا، وكانت فرصة مناسبة لي للاطلاع عن قرب على أوضاع بلدي الذي يعيش أزمة اقتصادية طاحنة، فيما لا زال ما تبقى من أهله متمسكون بكثير من الفرح، وشيء من الأمل والتفاؤل.

في المطار والمواصلات العامة والمولات رأيت وجو ها بشوشة للبنانيين يبدوا أنهم استطاعوا التكيف مع واقعهم السياسي والاقتصادي والمعيشي الصعب. ربما يتألمون لحالهم من الداخل، وربما يفكرون جديا بالهجرة وترك البلد، لكنهم قرروا بشكل أو بآخر أن يعيشوا الحياة في لبنان، ما استطاعوا إليها سبيلا. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

عيد الفطر “السعيد”!

اد العيد، “عيد الفطر السعيد” كما يسمى، ولا أدري مصدر السعادة هنا، وفيما إذا كنا نقصد بالسعادة هنا مجرد انتهاء فترة الصيام وأخذ عطلة من أعمالنا والسلام على بعضنا البعض، أو أن حالنا حال الأهل الذين يسمون طفلهم “سعيد” على أمل أن يكبر ويصبح سعيدا بالفعل.

عاد عيد الفطر السعيد، والسعادة الحقيقية لا زالت مفقودة، فها هي حالة التشرذم التي تعيش بها الأمة العربية والإسلامية لا زالت باقية وتتمدد، ومآسي الأمة تتعمق في فلسطين والعراق وسوريا وليبيا ومينامار وسيرلانكا وغيرها، فيما يتفشى المزيد من الفقر والمرض والاكتئاب واليأس، ويزداد التأخر عن ركب العلم والثقافة والحضارة. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

أطلب العلم في الصين

تبدو لي العقوبات الأمريكية الأخيرة على شركة هواوي محاولة يائسة من محاولات إبعاد خطر الهيمنة الصينية على العالم، محاولة قد تتسبب بمرض الشركة الصينية لبعض الوقت، لكنه مرض لن يقضي عليها، بل سيزيد مناعتها وقوتها.

وأنا في الواقع اعتقد بصحة ما ذهب إليه مؤسس هواوي رين جينغفي عندما تحدث بلهجة التحدي غداة إعلان واشنطن حظر تصدير التكنولوجيا الأمريكية إلى العملاق الصيني، مؤكدا أن واشنطن “تسيء تقدير قوة” شركته، التي ستجد طريقة للصمود، وتعتمد أكثر على السوق الصيني الداخلي الكبير جدا. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas