لماذا أكتب؟

 

Screenshot_2015-12-05-08-56-00العديد من الأصدقاء في الآونة الأخيرة طرح علي هذا السؤال بصيغ مختلفة: “أكرم.. أنت رجل أعمال ناجح ولديك نشاطات اجتماعية وثقافية وهوايات خلَّاقة، فلماذا تقحم نفسك في السياسة؟!”.

هذا السؤال مرده بطبيعة الحال مقالاتي التي بدأت أنشرها لأول مرة في صحيفة الأيام في وقت سابق من هذا العام، وأتناول فيها جوانب من السياسة الإقليمية إلى القضايا الداخلية والتحديات التي تواجه الاقتصاد إضافة إلى القضايا الأخلاقية والاجتماعية وغيرها.

لأولئك الأصدقاء أنني أدرك تماما أن كلماتي هنا لن تغير العالم بطبيعة الحال، لكنني مثل كثيرين آخرين يشاهدون ويشهدون الأحداث التي تواجه منطقتنا في السنوات الأخيرة، شعرت بالحاجة للتعبير عن إحباطي وألمي، فأردت إعطاء متنفس لهواجسي الداخلية وقلقي إزاء تداعيات هذه الأحداث. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas