أقوياء بالمفرق.. ضعفاء بالجملة

ربما أكون قد حققت نجاحات فردية؛ ثقافية ومهنية وتجارية؛ كثيرة على مدى الأعوام الخمسين الماضية من حياتي، لكنها كانت أيضا فترة عايشت خلالها انتكاسات كثيرة على صعيد الأمة.

كنت طفلا عندما وقعت نكبة عام 1948، وشابا يافعا في زيارة للولايات المتحدة الأمريكية عام 1967 عندما بدأت شبكات التلفزة هناك تنقل صور دمار الطائرات والمطارات المصرية. حينها قلت لمن حولي إن ما ترونه ليس إلا فخَّا أوقع الزعيم عبد الناصر أعدائه اليهود فيه، وهو الآن سيأخذ زمام المبادرة ويرميهم في البحر كما أخبرنا مرارا، لكن يبدو أنني كنت مخطئا، ومتحمسا أكثر من اللازم، حالي حال ملايين العرب خلف شاشات التلفزة حينها. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas