من يضحك أخيرًا يضحك كثيرًا

مخطئ من يعتقد أن روسيا ستنكسر في أوكرانيا، ومخطئ من يعتقد أن الصين تتفرج على الصراع الدائر هناك وأنها تكتفي بانتظار دورها حتى يتفرغ لها الغرب ويقطع يدها عن جزيرتها تايوان.

الصراع على أوكرانيا، أو الحرب الروسية على أوكرانيا، أو الحرب الروسية – الغربية على الأراضي الأوكرانية، سمّها ما شئت، لا تسير كما تشتهي روسيا بلا شك، ولكن روسيا لن تسمح بأن تهان وتفقد هيبتها وتنسحب من أوكرانيا دون أن تحقق جميع أو معظم أهدافها، ولن تقبل وجود الغرب على حدودها مهما كلف الثمن.

استمر في القراءة

الإعلان
بواسطة akmiknas