تحية إجلال وتقدير لأم الدنيا

3-LO_1196

في كل زيارة لي لمصر أحرص على إعطاء الجانب الثقافي السياحي لهذه الزيارة مساحة أكبر من الجانب العملي، فما أكاد أفرغ من اجتماعات العمل حتى أهرع لزيارة الأهرامات التي أرى فيها المزيد من العظمة والسحر في كل مرة، وأقرأ في شموخها وارتفاعها قصة حضارة عريقة لا زالت تبهر العالم حتى اليوم، وأسمع في حجارتها الصامتة أصوات قدامى المصريين من عمال ومهندسين فيما يجلبون تلك الحجارة من أماكن بعيدة جدا ويكدسونها فوق بعضها البعض بمهارة وإبداع منقطع النظير.

استمر في القراءة

بواسطة akmiknas