التطرف يولد التطرف

Mr. Akramعند الإعلان عن انضمام أكثر من أربعين دولة للحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” بقيادة أقوى قوة عسكرية على الكوكب، الولايات المتحدة الأمريكية، وعضوية عشر دول عربية، وتوجيه آلاف الضربات الجوية بأحدث الطائرات والقنابل الذكية على مواقع هذا التنظيم الإرهابي وفق منظومة قيادة وتحكم هي الأحدث على مستوى العالم، اعتقدنا أن هزيمة هذا التنظيم أو انكفاءه على أقل تقدير باتت قريبة جدا. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

هل نريد حقا أن نعيش في الماضي؟

Landscape

الملك الراحل فيصل بن عبدالعزيز

استهل مقالي هذا الأسبوع بقصة سمعتها عن الملك الراحل فيصل بين عبدالعزيز آل سعود، ورغم أني مع الأسف لا أستطيع التأكد من مدى مصداقية هذه القصة، إلا أنها تحمل عبرة أراها مدخلا جيدا لمقالي.

من المعروف أن دخول جهاز التلفزيون إلى المملكة العربية السعودية في عهد الملك الفيصل عام 1965 جوبه باحتجاجات عنيفة من قبل جماعات متشددة، ووصل الأمر ببعضهم إلى مهاجمة برج التلفزيون في مدينة جدة محاولين هدمه. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

حماية الشركات البحرينية من شرور الحماية

ZAYANII 360

سعادة وزير الصناعة والتجارة زايد الزياني

كم كان جيدا سماع التصريحات التي أدلى بها معالي وزير الصناعة والتجارة زايد راشد الزياني بشأن رفض منح الشركات البحرينية أي نوع من أنواع الحماية أو الميزات التفضيلية.

ليس أسهل على الحكومة من حماية الشركات المحلية عبر إصدار قرارات ولوائح تمنحها ميزات تفضيلية، لكن في كل مرة جرى اعتماد هذا النهج في أي مكان في العالم، كانت له تأثيرات مدمرة على الاقتصاد الوطني ككل وعلى الشركات المحلية نفسها، وأدى إلى ترهلها وتحولها إلى عبئ على الحكومة وصولا تصفيتها وتسريح عمالها أو موتها سريريا على الأقل. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

من المستفيد من التوترات العربية الإيرانية؟

Mr. Akramلقد ولدنا جميعاً أحراراً ومتساوين، فيما الحدود والانقسامات والعداوات التي نراها في كل مكان حولنا هي من صنع أيدينا.

تذكرنا الصحف كل يوم أن دول الخليج العربي في حالة من التوتر والعداء مع جمهورية إيران الإسلامية. كيف يمكن أن يكون هذا؟

المواطن الإيراني العادي لا يختلف جوهريا عن المواطن السعودي أو البحريني، نحن جميعا مسلمون ولدينا ذات الرغبات والاحتياجات. أريد لأولادي وأحفادي أن يعيشوا في عالم آمن ومسالم. ولقد عايشت خلال حياتي وعملي إيرانيين لديهم أولويات مماثلة. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

حكمة التغيير في المملكة العربية السعودية

urlعمل التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية في اليمن إلى تحول ميزان القوى بشكل حاسم لصالح الشرعية، مع التقليل من المعاناة الإنسانية ما أمكن، في وقت بدا فيه من الواضح بشكل جلي أنه ليس لدى السعودية أية طموحات للهيمنة الإقليمية أو التدخل في اليمن أو الدول الأخرى. كما أنها لا تسعى لفرض عقيدة بعينها أو طريقة حياة على أحد.

استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

خدمات عامة تخدم العامة فعلاً

main_bus-2لا يكاد يمر يوم دون أن نقرأ في الصحف المحلية عن سعي الحكومة الدؤوب لتسريع وتيرة المشاريع الإسكانية من أجل توفير منازل بأسعار معقولة للمواطنين، وسط اتفاق كامل بين الجميع من مسؤولين ونواب ومواطنين على أن ملف الإسكان هو الأولوية رقم واحد في مملكة البحرين.

استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

المنامة وبيروت والموصل

معرض تاريخ الاستريوغراف.. الصور ثلاثية الأبعاد

من خلال اهتماماتي بتقنيات التصوير وتحريك الصورة، أدرك تماما أن الانسان اكتشف النار واستثمرها بالتدفئة والإنارة وطهي الطعام، ثم ارتقى بفكره محاولا فهم الظلال المتشكلة للأجسام التي تحجب إضاءة النار، وكان هذا أحد مراحل التفكير التي قادت إلى اختراع الكاميرا، دون أن ننسى أن العالم العربي المشهور ابن الهيثم هو مخترع الكاميرا، وقد سماها بالقُمرة -أي الغرفة المظلمة- وعرفت فيما بعد في العالم بهذا الاسم قبل أن يجري تحريف الكلمة في معظم اللغات إلى الكاميرا. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

إعلاء قيمة العمل في مجتمعنا – درس من الأسود

01_123620_01 أذكر أني تأثرت بعمق بقصة الأسد كبير السن الذي يُرغم على ترك القطيع بعد أن تتم إزاحته عن منصبه من قبل أقوى أسود القطيع اليافعين. إن أعمار الأسود كبار السن يمكن أن تكون قصيرة جدا، وهي تفتقر في هذه المرحلة المتقدمة إلى دعم الأسود الأخرى في عملية الصيد، وبعضها ببساطة يشق طريقه حتى سفح الجبل، ويقيم عرينه على نتوء صخري حيث يمضي وقته مترقباً الفترة المتبقية له في هذه الحياة.

استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

إعلاء قيمة العمل في المجتمع – درس من خلية النحل

Bees_5بالنسبة لي، أنا أنظر إلى نداء المؤذن صباح كل يوم “حيا على الفلاح” على أنها تعليمات تطلب مني الخروج من المنزل والقيام بشيء نافع لي وللمجتمع من حولي، والنهوض بمسؤوليتي تجاه تقدم وازدهار أمتنا، وتحقيق إضافة، ولو كانت صغيرة، للنتاج اليومي المثمر والمستمر للبشرية.

ورغم أن القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة يدعواننا إلى العمل بتفاني واتقان، وإلى كسب الرزق من عرق الجبين لا سؤال الناس، إلا أننا لا نرى أثراً فعالاً لتلك الدعوة في المجتمعات الإسلامية، وليس لديها آليات مستدامة لإعلاء قيمة العمل وغرس أخلاقياته في نفوس الناشئة، ولقد أجريت الكثير من الأحاديث المحبطة مع شباب يشعرون أن لديهم حق إلهي مكتسب بوظيفة في القطاع العام يعيشون منها، وعندما أسأل أحدهم لماذا لا يفكر بالعمل لدى القطاع الخاص، فإنه يرتعد لمجرد التكفير بوجود عبء العمل الكبير والتوقع بأن ملابسه ويديه سيتسخان من العمل. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

تكريس ثقافة التنوع

الأيام -

هل يمكن أن أكون مختلفاً؟ أن تكون لدي وجهات نظر مختلفة؟ لقد بات السؤال السابق أساسياً في وقت بات يشعر فيه المرء بتصاعد التيارات الأصولية المتطرفة الساعية إلى طباعة الناس جميعاً بقالب واحد، حتى نكون نسخاً مكررة عن بعضنا البعض، بعد أن تسلب منا حقنا بأن نكون مختلفين في الأفكار والأفعال. في معرض حديثي عن ثقافة الاختلاف والتنوع.

اسمحوا لي أن أعرض مثالاً من الطبيعة نفسها، هناك غابات موجودة في مناطق مختلفة من العالم حيث تنمو أشجارا بائسة متباعدة تشبه بعضها البعض في تربة جرداء قاحلة. وبالمقابل هناك الغابات المطيرة في إندونيسيا حيث أعلى درجة تنوع من الكائنات الحية مقارنة بأي مكان في العالم، ولك أن تتخيل هذا المكان الذي يعيش فيه أكثر من 1500 نوع من الطيور، كما ان جزيرة بورنيو هناك لديها أكثر من 2000 نوع من السحالي!. استمر في القراءة

بواسطة akmiknas

رفض وحشية ثيوقراطيي داعش واختيار الحياة

345

يطرح صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد منهجاً عميقاً ومتكاملاً في “الحرب على الإرهاب”، ومواجهة ودحر أولئك الذين يرتكبون الفظائع باسم الدين.

في خطابه الشهير على نطاق واسع في حوار المنامة العام الماضي، وفي مقاله في صحيفة ديلي تلغراف ​مؤخراً، أكد الأمير سلمان الحاجة إلى فهم حقيقي للتحدي الذي نواجهه قبل تطلعنا إلى إلحاق الهزيمة الكاملة بما يسمى “الدولة الإسلامية” وأولئك الذين يستخدمون تبريرات دينية لارتكاب أعمال بربرية وحشية.

يشدد ولي العهد على أننا في حرب ضد ثيوقراطيين يدعون أنهم مسلمين، وبالنسبة لنا، لا يمكن أن نقر بأنهم مسلمين أبداً، ويمكننا أن نميز بوضوح بين الغالبية العظمى من الذين يختارون الحياة والرغبة في جعل العالم مكانا أفضل للعيش لنا ولأحبائنا، وأولئك الذين يسعون إلى الموت.

استمر في القراءة

بواسطة akmiknas